منتديات الشاعرة ايمان مصاروه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 في رحيلك - جديد الشاعرة ايمان مصاروة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الوزير
Admin


عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 13/07/2013

مُساهمةموضوع: في رحيلك - جديد الشاعرة ايمان مصاروة    الخميس يوليو 18, 2013 7:27 pm


في رحيلِكَ بعثرْتُ كلَّ الحروفِ
وباحَ نايي مُوجِعاً
ليرتلَ الجرحَ المُراقِ
وثارَ في سخطٍ
دعاهُ إلى الرَّحيل
كلُّ المدامعِ لا تليقُ
بما ترى مِنْ هَمسِ عاشقةٍ
رواها في الغيابِ الحنظلُ المرُّ
المسالُ على ضفافِ الحبِّ
منْ ذاكَ الفُراقِ
لعنْتُ جِرحي،
غصةٌ في القلبِ
ترسو في شفاهِ الموتِ
تقتلُ كلَّ دمعٍ لا يليقُ بحبِّنا
أنا مِنْكَ كلُّ حلاوةٍ في قبلةٍ مرّتْ
بلا مَرسى
وباتَتْ كاليمامةِ تحملُ الجرحَ الدَّفينِ
وتَنتشي كلُّ النُّفوسِ
إذا تداعَتْ بالهَديلِ وبالبُكاءِ
صليْتُ حتى فاضَ في مِحراِب
شوقي ما دعاكَ لكي تقيمَ
على جناحِ الموتِ طقسَ الرَّاحلين
قدْ جُنَّ قلبي في هواكَ
ولم أزلْ عَطشى
ونيلُكَ في مساءِ الوجدِ يَجري
قدْ سقى الأحلامَ
حتى فاضَ فيكَ الحبُّ
وانتهلَ الودادَ منَ اليَقينِ
يا عاقدَ الوجدِ المُباحِ دعوْتَني وتركْتَ
جُرحي للغيابِ مسافراً
قدْ ارهقَتْهُ مرارةَ اليأسِ المُكدَّسِ في السِّنين
قُمْ صلِ فوقَ القلبِ ما حفظَتْ
عيونُكَ منْ دموعٍ ارهقَتْها لوعةُ الطَّللِ الحَزين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمد الوزير
Admin


عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 13/07/2013

مُساهمةموضوع: لله منك شاعرة الناصرة العربية وهذا البوح الرقيق    الخميس يوليو 18, 2013 7:42 pm

قصيدتك الرائعة ( في رحيلك ) حملت أعظم الدلالات النفسية والوجودية في أعماقنا كقراء للنص , وذائقة الحرف الشجي أدمى اليراع اجلالاً للمعنى الذي حمله الحرف

نص على التفعيلة العروضية يرثي حالة فراق أحد الأحبة ( اخت الشاعرة ) لكنك تقرأ معي وهي تقول (( كلُّ المدامعِ لا تليقُ
بما ترى مِنْ هَمسِ عاشقةٍ
رواها في الغيابِ الحنظلُ المرُّ
المسالُ على ضفافِ الحبِّ
منْ ذاكَ الفُراقِ))
لعللنا نستعير مشاعر الشاعرة والخيال الخصب والمعاناة التي أفرزت النص ,, ((قدْ جُنَّ قلبي في هواكَ
ولم أزلْ عَطشى
ونيلُكَ في مساءِ الوجدِ يَجري
قدْ سقى الأحلامَ
حتى فاضَ فيكَ الحبُّ
وانتهلَ الودادَ منَ اليَقينِ))

تلك الكلمات تترجم البوح , وما برح الشوق والجوى وأضناه الفراق ,, هذا الشعور ليس الأول من نوعه عند شاعرتنا المقدسية - التي نعهدها دوما تقدم القرابين من أجل الوطن الآم الحرية ,, الكرامة , لأنها تعودت على اجتراح الأسى منذ نعومة وجودها في الوطن السليب ,,

لله هي هذه الشاعرة وهذا النص المعبر الصارخ من أعماق الضمير ,, وبارك المولى قلمها الأنيق الراقيْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
في رحيلك - جديد الشاعرة ايمان مصاروة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشاعرة ايمان مصاروة :: المنتدى العام :: منتدى قصائد الأصدقاء-
انتقل الى: